منتديات شباب ديرب

مرحبا زائرنا الكريم تشرفنا زيارتك يسعدنا تسجيلك
منتديات شباب ديرب

منتديات اجتماعيه ادبيه سياسيه


    الجارديان: على المصريين الاستفادة من نضال الأمم الأخرى لإحداث (ثورة مدروسة)

    شاطر
    avatar
    عبدالخالق ابوزينه
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 256
    نقاط : 577
    تاريخ التسجيل : 16/04/2010
    العمر : 50
    الموقع : http://shababdirp.a7larab.net/index.htm

    الجارديان: على المصريين الاستفادة من نضال الأمم الأخرى لإحداث (ثورة مدروسة)

    مُساهمة  عبدالخالق ابوزينه في الأحد أبريل 18, 2010 2:42 am

    الجارديان: على المصريين الاستفادة من نضال الأمم الأخرى لإحداث (ثورة مدروسة)


    4/18/2010 1:53:00 AM
    القاهرة- محرر مصراوي- نصحت صحيفة الجارديان البريطانية المصريين بالاستفادة من نضال الأمم الأخرى لإحداث ثورة مصرية عبر طريقة مدروسة جيدا وعن طريق تجميع الخصوم السياسيين.
    وتساءلت الصحيفة عما إذا كان هناك وسيلة تجعل مظاهرات المصريين أكثر تأثيرا خلال موسمها الحالي، خصوصا وهم يتعرضون للأذى والضرب من رجال الشرطة بدون ظهور أي عائد ملموس حتى الآن.
    وضربت الصحيفة مثالين بحركتين معارضتين ناجحتين يمكنهما أن تمثلان بداية جيدة للمعارضة المصرية لاختيار طريق مختلف.
    أولهما طريقة الزعيم الهندي غاندي، الذي بنى جيشا من المتظاهرين المسالمين المستعدين للتضحية بحياتهم في سبيل الحرية، حيث مضوا في عمل منسق إلى البحر ليصنعوا الملح في أشهر أعمالها تحديا للاحتلال البريطاني، وعلى إثر ذلك تلقى المتظاهرين الضربات تلو الضربات من الجنود البريطانيين، بينما كانت وسائل الإعلام تقف وتلتقط الصور التي تم بثتها حول العالم، مؤكدة أن صمود الهنود هو ما جعل التغيير ممكنا، وعلى الرغم من أن هذا النوع من النضال يأخذ الكثير من الوقت، فإنه يمكنه صنع أمة أفضل على المدى الطويل.
    وأشارت الجارديان إلى أن المعارضة المصرية يمكنها أن تأخذ عبرة من هذا العمل إذا ما تمكنت من تنظيم مظاهرة موحدة من آلاف المصريين، يمشون يدا بيد ويتلقون ضربات الشرطة وهم ثابتون في أماكنهم.

    وتابعت أن من شأن هذا إحراج نظام الرئيس حسني مبارك وإظهار اتحاد المصريين أمام العالم، كما لفتت إلى أن المظاهرات الصغيرة تتبدد وتتحول إلى أعمال شغب، يسهل على الحكومة أن تقول لنظيراتها الأوروبية والأمريكية بكل بساطة أنها عبارة عن نسبة صغيرة من الغاضبين ولا تمثل غالبية الشعب، لذا يجب على المعارضة أن تُظهر أمام العالم خطأ هذا الاعتقاد.
    أما الخيار الثاني، فهي طريقة الزعيم الأمريكي مارتن لوثر كينج ورفاقه الأمريكيين من أصل أفريقي، حيث قاطع كينج ورفاقه وسائل المواصلات في الخمسينات، ما جعل الحكومة الأمريكية تلاحظ أن هذه الحركة منظمة وتملك خطة، وبالتالي نجح المتظاهرين في التأثير على قوى الاقتصاد الأمريكي في مدن معينة، وفي النهاية وافقت الحكومة على مطالبهم وتغيرت أمريكا اليوم تغيرا كبيرا خلال نصف القرن الماضي.

    وأوضحت الصحيفة أن المصريين يمكنهم توظيف طريقة مماثلة من المقاطعة لمواجهة البنية الاقتصادية للحكومة لإجراء تغيير شامل، حيث إن الاقتصاد أكثر أهمية بالنسبة للحزب الوطني الحاكم من حقوق الشعب.
    ورأت الصحيفة أنه بتوقف المدينة وإخلاء المواصلات العامة، يرسل الشعب عبرهما رسالة إلى الحكام في فيلاتهم، بأنهم لن يقبلوا أن يتم اعتبارهم مواطنون درجة ثانية، فيما تستمر المعارضة في المطالبة بتغيير الدستور، ما يسمح للشعب بالوقوف في مستوى معين للطالبة بالمزيد.
    وتابعت أن ما جعل حركة الحقوق المدنية في الولايات المتحدة والحركة الهندية ناجحتان لم يكن فقط تنظيمهم الذي نجح في إثارة الخوف داخل الحكومات، لكن كان استخدامهما لكسب التأييد من المواطنين البريطانيين والأمريكيين البيض.
    المصدر: صحيفة الشروق المصرية، مصراوي......
    .........


    _________________
    ننسى عبارة شخبطة ابن سيادتك

    خطوط عريضه لاهدافنا ومستقبلنا يا افندم

    ......وللا ...ايــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء مايو 23, 2018 1:10 pm